منــــــــتدى مســـــــــــتر وائـــــــــــــــل
أهلا بك ايها الزائر الكريم مستر وائل العش يرحب بكم

منــــــــتدى مســـــــــــتر وائـــــــــــــــل

علمى ثقافى دينى رياضى اجتماعى تربوى تكنولوجى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
 مرحباً بكم في منتدي مســــتر وائــــــــل
 مســــــــتر وائــــــــل يرحــــــــب بكـــــــــم


شاطر | 
 

 اسكب العطر الحلال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هانى القنطراوى
مشرف قسم
مشرف قسم


عدد المساهمات : 545
نقاط : 709
تاريخ التسجيل : 21/07/2010
العمر : 35
الموقع : hmnr310@yahoo.com

مُساهمةموضوع: اسكب العطر الحلال   الخميس 1 نوفمبر 2012 - 5:40

وقفة إيمانية
لك مقدار دمع .. إن لم تكفك الدنيا لتذرفه . . ذرفته في الآخرة . . وعندك مخزون حزن . . إن استنفذته في دنياك ، انمحى من ذاكرتك معنى الحزن في أخرتك ، وكنت من الذين لا يحزنهم الفزع الأكبر، ادفع الثمن كاملا اليوم فلا مجال هناك للمساومة ..
قبل تنفيذ الصفقة
ابدأ بالاستغفار :
قال ابن القيم الجوزية:
( وقلت لشيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله تعالى – يوما : سئل بعض أهل العلم: أيهما أنفع للعبد : التسبيح أو الاستغفار ؟ فقال : إذا كان الثوب نقيا فالبخور وماء الورد أنفع له، وإذا كان دنسا فالصابون والماء الحار أنفع له، ثم قال رحمه الله تعالى : كيف والثياب لا تزال دنسة). الوابل الصيب من الكلم الطيب ص 85
أخيه . .
امنح نفسك دقيقة واحدة قبل بداية القراءة، أغمض عينيك، واحضر قلبك وأحرق خبث ذنبك بنار ندمك، ثم ألهج بالاستغفار ليطهر القلب، فتلاقي الموعظة في قلبك موضوع قدم، وتحدث أثرها بإذن الله فتنجح الصفقة وتجني أرباحها.

أرباح الصفقة:
لأن عبد الله بن عمر اطلع على هذه الأرباح فقد قال : لأن أدمع من خشية الله أحب إلي من أتصدق بألف دينار، وكان رفيقه في المشاهدة وأخوه في التفكير أبو الفرج ابن الجوزي الذي قال : قطرة من الدمع على الخد أنفع من ألف مطرة على الأرض ، ومن هذه الأرباح غير المبالغ فيها أن الباكي من خشية الله:

في ظل العرش:
فإن الباكي من خشية الله وعده النبي صلى الله عليه وسلم بأن يكون من السبعة الذي يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله ( ورجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه )
في مأمن من عذاب الله :
عن ابن عباس – رضي الله عنهما – قال : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( عينان لا تمسهما النار : عين بكت من خشية الله ، وعين باتت تحرس في سبيل الله) رواه الترمذي
وإن كان الكثيرون ينظرون إلى البكاء على أنه عبادة فردية، إلا أن للحسن البصري رأي آخر حيث يراه عبادة متعددة النفع ، فيقول : ( لو بكى عبد من خشية الله لرحم من حوله ولو كانوا عشرين ألفا ) المدهش ص 436

في كنف المحبة الإلهية:
عن أبى أمامة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( ليس أحب إلى الله من قطرتين وأثرين: قطرة دموع من خشية الله ، وقطرة دم تهرق في سبيل الله ، أما الأثران فأثر في سبيل الله
( الجهاد ) ، وأثر في فريضة من فرائض الله) رواه الترمذي
والسر في هذا أن البكاء من خشية الله أبلغ دليل على أن خوف الله في القلوب طرد الخوف ممن سواه وصار متربعا على عرش القلب لا ند له ولا شريك، فلا خوف ولا وجل ولا رجاء ولا توكل ولا رغبة ولا تعلق إلا بالله وحده الذي تتصدع الجبال إذا نزل عليها كلامه ، وتوجل القلوب وتنفطر إذا تليت عليها آياته ، وتسرى هذه القشعريرة من القلب إلى العين ، فتترجمها دموعا جارية أصدق ماتوصف به:
وليس الذي يجري من العين ماؤها ولكنها روحي تذوب فتقطر

غفران الذنوب :
قرر أبو يحي مالك بن دينار أن البكاء على الخطيئة يحط الخطايا كما تحط الريح الورق اليابس، وإن كان الحافظان يحصيان أنفاسك ويسجلان همساتك ويستعينان في ذلك بذاكرة لا يعرف النسيان إليها سبيلا، فإن الوضع في حالة البكاء مختلف. . قال يزيد الرقاشي: بلغني أن من بكى على ذنب من ذنوبه نسى حافظاه ذلك الذنب. .

علامة التوبة الصادقة:
قال يحيي بن معاذ ( علامة التائب إسبال الدمعة وحب الخلوة، والمحاسبة تنفس عنه كل همه) يحيي بن معاذ

شعار القلب الحي:
لأن الخشبة اليابسة إذا دخل طرفها الواحد في النار عرق طرفها الآخر، وكذلك القلب إذا كانت فيه حرقة ندامة الذنوب جادت العينان بوابل الدموع، ولانت الجوارح بالخضوع، والقلب بالإنابة والخشوع

كلمة أخيرة
إن كان القلب وقت المواعظ يخشع والعين تدمع فهناك أمل و إلا فعظم الله أجرك وأحسن عزاءك.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اسكب العطر الحلال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منــــــــتدى مســـــــــــتر وائـــــــــــــــل  :: استراحة المعلمين-
انتقل الى: